ما هي أبرز الفرق الشيعة التي ظهرت في التاريخ الإسلامي؟

أبرز الفرق الشيعة التي ظهرت في التاريخ الإسلامي خمسة فرق رئيسية وهي فرقة الزيدية، والكيسانية، والغلاة، والإمامية، والإسماعيلية، وبيانها باختصار على النحو التالي:


1- الزيدية من الشيعة هم أتباع زيد بن عليّ بن الحسين بن عليّ بن أبي طالب، وكان يرى أن الإمامة تنعقد للمفضول مع وجود الفاضل للمصلحة في ذلك، ومن أجل هذا رأى انعقاد الخلافة لأبي بكر وعمر مع أن عليا عنده أفضل منهما عقيدة، وكان لا يتبرأ منهما، ولما بلغ شيعة الكوفة عنه أنه لا يتبرأ منهما رفضوه، فسموا رافضة، وكان من مذهبه أن الإمامة تكون في أولاد فاطمة الحسن والحسين وأولادهما، وقد عاب عليه أخوه محمد بن علي بن الحسين المعروف بمحمد الباقر، أخذه العلم عن واصل بن عطاء الغزال المعتزلي لأنه كان يجوز على جدهما عليّ الخطأ في قتال الخارجين عليه، وكان زيد بن عليّ بن الحسين ينكر القدر كما ادعت المعتزلة، وبذلك يظهر السر في أن الزيدية كلهم معتزلة. وقد خرج زيد بن عليّ بن الحسين على حكم هشام بن عبد الملك أيام خلافته، وأعلن عصيان الخليفة وقتاله، وبويع له بالخلافة، فقبض عليه هشام بن عبد الملك، وقتل وصلب بالكوفة عام 121هـ. ثم انحرفت الزيدية بعد ذلك وطعنوا في الصحابة رضي الله عنه جميعهم، ووافقوا مذهب الخوارج والمعتزلة في تكفير مرتكب الكبيرة، وقد افترقوا بعد ذلك ثلاث فرق، وهم الجارودية، والسليمانية، والبترية.


 


2- الكيسانية من فرق الشيعة الرئيسية، فهم أتباع كيسان مولى عليّ بن أبي طالب رضي الله عنه، ويقال إنه تتلمذ على يد محمد بن الحنفية بن عليّ رضي الله عنه، وقد زعم أتباعه أنه جمع العلوم كلها، وجمع أسرار علوم عليّ وابنه محمد بن الحنفية، ويجمعهم القول بأن الدين كله في طاعة زعيمهم كيسان، ومن أجل ذلك ضل منهم الكثير، وجاءوا بالكفر كإنكار أركان الإسلام، والشك في البعث والقول بالتناسخ والحلول والرجعة بعد الموت.وقد انقسموا بعد ذلك فرقا كثيرة منها المختارية الهاشمية.


 


3- الشيعة الغلاة فهم الذين غلوا في أئمتهم حتى ألهوهم، ويجمعهم القول بتشبيه الأئمة بالله كاعتقاد النصارى في عيسى وغيره، أو تشبيه الله بالأئمة كاليهود، والقول بالبداء والرجعة والحلول وتناسخ الأرواح، وغير ذلك من عقائد المجوس وعقائد اليهود والنصارى، وهناك من الشيعة الغلاة فرق متعددة منها أقدم فرق الشيعة وهي السبئية أتباع عبد الله بن سبأ الحميري اليهودي، أظهر الإسلام وأثار الفتن الدينية والسياسية، فوضع قاعدة حلول الله في علي ورجعته في آخر الزمان، ومن الغلاة فرق أخرى وهي الكاملية، والعليائية، والمغيرية، والمنصورية، والخطابية، والبزيغية، والعجلية، والكيالية، والهشامية، واليونسية، والنصيرية، والإسحاقية.، وللشيعة الغلاة في كل بلد لقب، فهم يلقبون في أصفهان بالخرمية، والكردية، وفي الري بالمزدكية والسندبادية، وفي أذربيجان بالذقولية وفي موضع بالمحمرة، وفيما وراء النهر بالمبيضة.


 


4- الإمامية من فرق الشيعة فهي أخطر الفرق حتى عصرنا وهم الذين قالوا بالنص الصريح على إمامة عليّ، وقالوا بأن الإمامة ركن الدين وليس في الإسلام شيء أهم منه، ولا يجوز أن يتركه الرسول صل الله عليه وسلم لاختيار الأمة، بل يجب أن يعين له شخصا، وقد عين له عليّ بن أبي طالب بالنص عليه والإشارة إليه. وقالوا بتكفير أكثر الصحابة رضي الله عنه، ونصوا على إمامة اثني عشر إماما من أولاد علي إلى محمد بن الحسن العسكري وهو الإمام المخفي ويعتقدون أنه حي يرزق منذ أكثر من ألف سنة وأنه المهدي المنتظر.وقد تفرقوا فرقا كثيرة منها فرقة الجعفرية أو النواسية، والشميطية، والأفطحية أو العمارية، والموسوية، والواقفية وغيرها من فرق الضلال وكل فرقة لها اعتقادت وثنية تخصها في تأليه آل البيت.


 


5- الإسماعيلية الباطنية وهي فرقة شيعية ساقت الإمامة بعد محمد بن إسماعيل بن جعفر في أئمة مستورين ثم ظاهرين وهم الباطنية، وهي الفرقة المشهورة في الفرق بهذا الاسم، ومن مقالتهم أن الأرض لا تخلو من إمام حي، إما ظاهر مكشوف وإما باطن مستور، وأن من مات ولم يعرف إمام زمانه مات ميتة جاهلية! ومن مات وليس في عنقه بيعة لإمام مات ميتة جاهلية! وسموا باطنية لحكمهم بأن لكل ظاهر باطنا ولكل تنزيل تأويلا، ولهم ألقاب أخرى، فيسمون بالعراق أيضا القرامطة أو المزدكية، وبخراسان التعليمية والملاحدة، وهم يسمون أنفسهم الإسماعيلية لامتيازهم عن الموسوية الاثنا عشرية بالقول بإمامة إسماعيل بن جعفر دون أخيه موسى الكاظم.


 


لقد تفرق الشيعة فرقا شتى، ولم يبق من هذه الفرق اليوم إلا الإسماعيلية والزيدية والاثنا عشرية، وأخطرها على الإسلام والمسلمين الشيعة الاثنا عشرية، فهم أشهر هذه الفرق وأخطرها، وهم المعروفون باسم الشيعة اليوم، وشخصياتهم مشهورة في العالم كالخميني والسستاني وحسن نصر الله وغيرهم، كما أنهم أكثر هذه الفرق عددا، ومنتشرون في كثير من البلدان، ويسعون لتشييع أهل السنة، ويسخّرون في ذلك عشرات القنوات الإذاعية كالمنار والفرات والزهراء والغدير والأنوار وكربلاء غيرها. ولذلك فإن دراسة الشيعة تكاد تنصب على هذه الفرقة من فرقهم، وقد سموا باسم الشيعة الاثنا عشرية لاعتقادهم بإمامة اثني عشر إماما بعد رسول الله صل الله عليه وسلم، ويسمون أيضا بالشيعة الإمامية والجعفرية، ويسميهم أهل السنة بالروافض أو الرافضة، لأنهم رفضوا خلافة أبي بكر وعمر رضي الله عنهما، ويتواجدون بشكل أساسي في إيران، ولهم تواجد كبير في العراق ولبنان والبحرين وباكستان وأفغانستان، ويشكلون أقلية في بعض البلدان كالسعودية والكويت، ودعوتهم نشطة في أوربا وأمريكا وبعض بلدان المغرب العربي.

اشترك في آخر تحديثات المقالات عبر البريد الإلكتروني:

0 الرد على "ما هي أبرز الفرق الشيعة التي ظهرت في التاريخ الإسلامي؟"

إرسال تعليق

إعلان أسفل عنوان المشاركة

إعلان وسط المشاركات 1

إعلان وسط المشاركات اسفل قليلا 2

إعلان أسفل المشاركات